السبت ، 19 ابريل 2014 - العدد 14686
جريدة كويتية يومية سياسية شاملة
رئيس التحرير: وليد عبداللطيف النصف

  حملات تفتيشية بالتعاون مع «المرور» لمتابعة التزامها بالاشتراطات

«البيئة»: 500 دينار مخالفة انبعاثات عوادم السيارات

تم النشر في 2013/03/23
وسيم حمزة

أعلن مدير إدارة البيئة الصناعية رئيس فريق التفتيش في الهيئة العامة للبيئة محمد العنزي أن لجنة المخالفات في الهيئة أقرّت، أخيراً، قيمة مخالفة الانبعاثات الغازية من عوادم السيارات وقدرها 500 دينار، لافتاً إلى أن هذه الخطوة جاءت بالتوازي مع بدء الهيئة في شن حملات تفتيشية على سيارات الشحن الكبيرة لمراقبة مدى التزامها بالاشتراطات البيئية.

وأضاف العنزي في تصريح لـ القبس أن الهيئة وضعت، أخيراً، خطة عمل شاملة لمتابعة مدى التزام السيارات بالاشتراطات البيئية في البلاد، تتألف من 3 مراحل، الأولى منها تم البدء بتنفيذها حالياً، وتتضمن شن حملات تفتيشية على الشاحنات الكبيرة في المناطق الصناعية، ومتابعة مدى التزامها بتنفيذ الاشتراطات البيئية، مثل وضع الأغطية على حمولاتها المكونة من أتربة وصلبوخ، فيما ستبدأ المرحلة الثانية قريباً وتشمل مراقبة باصات النقل العام التي تعتبر أكبر ملوث للهواء في شوارع الكويت نتيجة الغازات التي تصدر من عوادمها.

وزاد قائلاً: أما المرحلة الثالثة، فتشمل سيارات النقل الخاص، كاشفاً عن تنسيق مكثف يتم، حالياً، بين الهيئة والإدارة العامة للمرور، بهدف وضع آلية خاصة بفحص السيارات وإعطائها التراخيص البيئية خلال الفحص الفني، مؤكداً أن جهود الهيئة لن تنجح من دون مساعدة إدارة المرور في تطبيق الاشتراطات البيئية على السيارات.

 

مخالفات

وأشار العنزي إلى أن الهيئة قامت، قبل أسابيع، بتسجيل نحو 30 مخالفة بحق عدد من سيارات الشحن في الشعيبة الشرقية لمخلفاتها الاشتراطات البيئية، لافتاً إلى أن الأسبوع المقبل سيشهد حملة أخرى على هذه الشاحنات لمراقبة انبعاث الغازات من عوادمها، مبيّناً أن رقابة السيارات ستتم من خلال فرق تفتيش الهيئة العامة للبيئة ورجال المرور معاً، بحيث نتمكن خلال العام الحالي من تنفيذ المرحلتين الأولى والثانية من هذا المشروع.

 

قرار متأخر

على صعيد آخر، أشاد العنزي بقرار المجلس البلدي الأخير الخاص بتخصيص موقع للمدينة الصناعية في منطقة السالمي، لافتاً إلى أنه قرار جيد رغم أنه جاء متأخراً مدة عامين من تاريخ قرار المجلس الأعلى للبيئة بهذا الشأن، مؤكداً أن المنطقة الصناعية ستسهم في تنظيم القطاع الصناعي غير المنظم في الكويت بشكل عام من جهة، والدفع بعجلة تنفيذ المشاريع التنموية الصديقة للبيئة من جهة أخرى، لافتاً إلى أن المصانع، سواء المتمركزة في الشعيبة الغربية أو باقي مناطق البلاد، ستلتزم باشتراطاتنا البيئية بعد نقلها إلى المدينة الصناعية الجديدة.

 

مشكلة أمغرة

وأكد محمد العنزي أن الهيئة العامة للبيئة تنسق، حالياً، مع هيئة الصناعة وباقي الجهات المعنية لحل مشكلة سكراب أمغرة بهدف تنفيذ الحلول بسرعة، لا سيما مع الحرائق المتكررة التي تشهدها المنطقة، مؤكداً من جهة أخرى أن الهيئة تتعامل مع الحوادث البيئية بطرق احترافية وبمتابعة حثيثة من خلال جانبين، الأول هو التعامل مع الحوادث بشكل طارئ، والثاني هو تقييم عمل الجهات الأخرى خلال الحوادث، مضيفاً قد ينقصنا بعض الجوانب الفنية بهذه الشأن، ولكننا نعمل، حالياً، على استكمالها من خلال لجنة خاصة بالطوارئ البيئة تجتمع بشكل دوري في الهيئة.

التعليقات

نأمل، عزيزنا القارئ، أن تشاركنا في اقتراحاتك،وتعليقاتك، وأفكارك، ومواضيعك.
سنهتم بكل ما ترسله لنا، وسيحظى باهتمام ادارة التحرير، التي تنشر كل ما هو صالح للنشر.
ونشكر تعاونكم

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر

الرأي

الصلاة

الفجر 03:55 العصر 15:22
الشروق 05:18 المغرب 18:17
الظهر 11:48 العشاء 19:37