الجمعة ، 29 اغسطس 2014 - العدد 14816
جريدة كويتية يومية سياسية شاملة
رئيس التحرير: وليد عبداللطيف النصف

  بسبب البناء عليها بالمخالفة للقانون بعد ثورة 25 يناير

تقلص مساحة الأراضي الزراعية في مصر.. والجيش يحذر

بيوت بسيطة ومشاريع معمارية وسط الاراضي الزراعية تصوير القبس
بيوت بسيطة ومشاريع معمارية وسط الاراضي الزراعية تصوير القبس
البداية من هنا
البداية من هنا
تم النشر في 2011/03/30

القاهرة ـــ محمد الشاعر
وكأن مصر لم يكفها، وعلى مدار أكثر من أربعين عاماً، استئصال أخصب أراضيها الزراعية وزرعها بأبراج اسمنتية طمعاً في بضعة ألوف من الجنيهات، أو لبناء منزل يأوي الأجيال الجديدة. فتجد المنزل وتفقد العمل في الأرض، وتتضاءل رقعة الأرض الزراعية ما دامت الحكومات تفضل الاستيراد الجاهز، أو الاستعانة بأسمدة ضارة بالصحة من الكيان الصهيوني للانتاج السريع، بدلاً من توفير الغذاء الصحي والطبيعي للمواطنين.
ومع ثورة 25 يناير والتخلص من نظام حكم فاسد باع هو الآخر أراضي أخرى بأبخس الأسعار مقابل فوزه بمليارات غير مشروعة، أطل الفساد بوجهه البشع، ولكن من بعض المواطنين هذه المرة، في ظل تفاقم الأوضاع الأمنية. فعقب اندلاع ثورة 25 يناير ورحيل نظام مبارك، شهدت البلاد حالة تعد شرسة على رقعة الأرض الزراعية، حيث استغل البعض حالة الانفلات الأمني، وغيبة الرقابة، وقاموا بالبناء بشكل مكثف على الأرض الزراعية، وتجريفها، بالمخالفة للقانون.
وتكونت عقيدة لدى من قاموا بالتعدي على الأراضي الزراعية بأعمال البناء والتجريف، تمثلت في الاعتقاد بعدم مقدرة النظام الجديد على تنفيذ الإزالات للأبنية المخالفة، حرصاً على عدم اغضاب الناس من جهة، وبحجة زوال الجهات التي كانت تجبرهم على دفع رشى وتطبق عليهم قوانين جائرة، وتغض النظر عمن يبنون القصور وملاعب الغولف من جهة أخرى.
القبس قامت بجولة في بعض القرى لرصد هذه الظاهرة السلبية غير المتوافقة مع أهداف شعب حقق ثورة تاريخية، فخرجنا بهذه المحصلة:

ملاحقة قضائية
رئيس قطاع الخدمات الزراعية في وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي الدكتور صلاح يوسف، قال لـ القبس: حجم التعديات منذ ثورة 25 يناير وحتى الآن بلغ 97011 حالة، وقعت على مساحة 4455 فداناً من أجود الأراضي، مؤكداً أن الوزارة قررت فرض غرامة مالية قيمتها واحد في المائة يوميا من قيمة التعديات، وفقا لقيمة الأعمال المقامة، مشيراً إلى عدم تقادم المخالفة، أو زوالها بوفاة المعتدي على الأرض الزراعية، ولكن تؤول المخالفة طبقاً للقانون إلى الورثة، ما يعد أحد الإجراءات التي تعتبرها وزارة الزراعة فاعلة. وتطرق الى مخاطبة الوزارة للنائب العام المستشار عبدالمجيد محمود، ووزير العدل المستشار محمد عبدالعزيز الجندي، للاسراع في البت في قضايا كهذه.
وقال يوسف إن وزارة التنمية المحلية أبدت استعدادها للنظر في طلبات المواطنين الراغبين في البناء على الأراضي الزراعية، التي دخلت ضمن الحيز العمراني، وتيسير الإجراءات الخاصة بالبناء عليها.

مخالفات بالجملة
من ناحية أخرى، سجلت الوحدات المحلية في معظم محافظات مصر جميع التعديات، ففي القليوبية أكد وكيل وزارة الزراعة المهندس محمد علاء الدين تسجيل أكثر من 150 حالة تعد بالبناء على أراض زراعية، وذلك في بنها، وطوخ، وقليوب، وشبين، والقناطر، مشيراً إلى اتخاذ الإجراءات القانونية ضدهم، وإزالة المباني المخالفة طبقا للقانون.
فيما أكد محافظة المنوفية سامي عمارة أن حالات التعدي بلغت مداها في مركز منوف، وأنها وصلت إلى 350 حالة خلال يناير، تمت إزالة 150 منها بصورة فورية، بالإضافة إلى 350 حالة في مركز قويسنا تم اتخاذ الإجراءات القانونية حيالها.
كما تعرضت الأراضي في محافظة قنا لأعمال تجريف واسعة النطاق، لعمل «قمائن الطوب» (مصانع طوب بناء بدائية).
وشهدت بعض مراكز وقرى محافظة الدقهلية العديد من الحالات، لا سيما في مدينة نبروه.

القوات المسلحة تحذر
من جانبها، حذرت القوات المسلحة أهالي المحافظة، في بيان لها من مغبة البناء على الأرض الزراعية وفي أملاك الدولة، وأكدت عدم التهاون، وتطبيق أحكام القانون العسكري عليهم، سواء المقاولون، أو أصحاب الأرض، أو البناء المخالف، وأن العقوبة ستبدأ من سبع سنوات سجنا، ومصادرة المعدات، والقبض على العمال، وتوقيع أقصى العقوبة عليهم حال مقاومتهم للسلطات، حيث شهدت محافظة الدقهلية 15 ألف حالة تعد على الأراضي الزراعية و30 ألف مخالفة بناء من دون ترخيص خلال الفترة الماضية، بالإضافة إلى استهداف بحيرة المنزلة، والتي بدأت القوات المسلحة بإزالتها.

بني سويف والشرقية ومطروح
على صعيد آخر، أكد محافظ بني سويف الدكتور سمير سيف اليزل أن ما حصل في المحافظة منذ 25 يناير، يفوق حالات التعدي خلال 4 سنوات ماضية.
وفي الإسماعيلية ظهرت هذه الممارسات في منطقة ميدان الفردوس بحي ثاني، وحي السلام.
وفي الشرقية بلغت 1481 حالة على مساحة 150 فدانا منتشرة بجميع المراكز، وكانت النسبة الأكبر في ديرب نجم، وفاقوس، والحسينية، ومنيا القمح، والإبراهيمية، والزقازيق، وبلبيس.
وفي مطروح قامت لجنة مشكلة من مندوب عن الحاكم العسكري والمستشار العسكري بإزالة التعديات بمدينة مرسى مطروح وبلغت 29 حالة تعد على اراض ملك للدولة، والقيام بالبناء عليها.

أسوان ومحافظة الغربية
كما انتشرت اعتداءات على الأراضي الزراعية في أسوان، في منطقة المحمودية، حيث قامت القوات المسلحة بإزالة 90 في المائة منها، ما أدى إلى وقوع بعض المصادمات.
وفي محافظة الغربية، بلغت المساحة حوالي 140 فدانا.
وفي محافظة الفيوم، قام عدد من الأهالي بالتعدي على الأرض التابعة لهندسة الري، والبناء على تلك التابعة لأحد مراكز الشباب.
فيما وصل العدد في دمياط إلى 298 حالة في مركز كفر سعد، وكفر البطيخ (مسقط رأس حارس مرمى منتخب مصر الوطني لكرة القدم عصام الحضري).

حظر توصيل المرافق
بصورة عامة كشف تقرير أصدرته وزارتا الزراعة والتنمية المحلية، عن وصول عدد حالات التعدي بالبناء على الأراضي الزراعية بعد ثورة 25 يناير الى 13 الفا و821 حالة بمختلف المحافظات.
وأشار التقرير إلى الاتفاق مع وزارتي الكهرباء والاسكان على حظر توصيل المرافق إلى المناطق المخالفة، والبدء في إجراء تعديلات على اللائحة التنفيذية لقانون البناء الموحد، للسماح بزيادة الارتفاعات في البناء في القرى رأسيا.
وحول تداعيات هذه المخالفات، أعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء الأحد الماضي ارتفاع متوسط أسعار التجزئة لمواد البناء خلال فبراير الماضي نتيجة زيادة مخالفات البناء على الأراضي الزراعية عقب ثورة 25 يناير.
وأكد الجهاز ارتفاع نسبة التغير الشهري لأسعار حديد التسليح بنحو %0.13 مقارنة بشهر يناير 2011، وارتفاع أسعار الأسمنت البورتلاندي العادي بنسبة %10.88، والأسمنت الأبيض بنسبة %2.80، والأسمنت الحديـدي بنسبة %9.79، كما ارتفعت أسعار الرمل بنسبة %11.64، والـزلط بنسبة %4.78 وارتفعت أسعار الجبس بنسبة %1.13، وارتفعت أسعـار الخـشب السويـدي بنسبة %0.61، والخشب الأبيض بنسبـة %0.24، فيما ظلت باقي أسعار مواد البناء ثابتة خلال الفترة نفسها.
وكان مفاجئاً لنا لجوء معظم تجار الحديد ومواد البناء الى بيع بضاعتهم بالتقسيط المريح جداً، ما شجع بعض ضعاف النفوس على استغلال الفرصة والشروع في البناء.





التعليقات

نأمل، عزيزنا القارئ، أن تشاركنا في اقتراحاتك،وتعليقاتك، وأفكارك، ومواضيعك.
سنهتم بكل ما ترسله لنا، وسيحظى باهتمام ادارة التحرير، التي تنشر كل ما هو صالح للنشر.
ونشكر تعاونكم

البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
Image CAPTCHA
Enter the characters shown in the image.

الصلاة

الفجر 04:01 العصر 15:23
الشروق 05:24 المغرب 18:14
الظهر 11:49 العشاء 19:34